كلمة رئيس اللجنة الإشرافية العليا للمؤتمر

تُعد آفة المخدرات أحد أخطر المهددات على المجتمعات فمضاعفاتها ومضارها تشمل الصحة النفسية والبدنية والتي يأتي في مقدمتها التأثير على الجهاز العصبي والدماغ وكذلك التأثيرات الاجتماعية والتفكك الأُسري عوضاً عن أرتباط تعاطي المخدرات بالجرم والجريمة وتهديد الأمن الاجتماعي إضافة إلى التأثير على الوضع المالي للأُسر والبطالة وكذلك الخسائر الاقتصادية الكبيرة.

وتأتي موافقة المقام السامي الكريم على عقد هذا المؤتمر حرصاً من القيادة الرشيدة على حماية الوطن والمواطن. ونتطلع بمشيئة الله أن يكون هذا المؤتمر منطلقاً محورياً لتحليل الوضع القائم في المملكة وتحديد جوانب الضعف والفجوات في السياسات والاستراتيجيات والبرامج لدى القطاعات ذات العلاقة بمنهجية علمية والخروج بتوصيات علمية وعملية قابلة للتطبيق وذلك من أجل تحديد معالم خارطة الطريق لمواجهة تلك الآفة بصلابة وقوة. وفي ذات الوقت فإننا في اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات نتطلع أن يكون لهذا المؤتمر دوراً بارزاً في تعزيز الشراكة والتعاون والتنسيق بين القطاعات الحكومية والأهلية والخاصة ذات العلاقة.